x

سقوط نورويتش امام مانشيستر بونايتد3-1

تغلب مانشستر يونايتد على مضيفه نورويتش سيتي بنتيجة 3-1 في المباراة التي أقيمت بينهما اليوم الأحد، على ملعب كارو رود، ضمن مباريات الجولة العاشرة من الدوري الإنجليزي.

 

وأهدر الثنائي راشفورد ومارسيال ركلتي جزاء في الدقيقتين 29 و43.

دخل نورويتش في أجواء المباراة سريعًا، ففي الدقيقة الخامسة، سدد كانتويل كرة قوية من على حدود منطقة الجزاء مرت أعلى العارضة.

وتبادل الثنائي أنتوني مارسيال وماركوس راشفورد الكرة في الدقيقة 18، ليسدد راشفورد كرة أرضية من داخل منطقة الجزاء، تصدى لها بنجاح الحارس تيم كرول.

وفي الدقيقة 20، ومن ركلة ركنية، ارتقى راشفورد لكرة عرضية ومرر بالصدر إلى مارسيال داخل منطقة الـ6 ياردة، الذي سدد رأسية أخرجها كرول ببراعة إلى ركلة ركنية.

وافتتح مانشستر يونايتد التسجيل في الدقيقة 21، بعد تسديدة صاروخية من قبل سكوت ماكتوميناي

 

من داخل منطقة الجزاء، لم يتحرك كرول للتصدي لها.

وفي الدقيقة 25 طالب لاعبو مانشستر يونايتد بالحصول على ركلة جزاء بعد إعاقة جودفري

 

لدانيل جيمس

ولم يحتسب حكم المباراة ركلة الجزاء في البداية، قبل أن يعود إلى تقنية الفار ويحتسبها.

 ولعب دانيل جيمس كرة طولية في الدقيقة 30 من وسط الملعب لينفرد راشفورد

 

بالمرمى ويسدد أرضية سكنت شباك كرول مسجلًا الهدف الثاني للشياطين الحمر.

وتصدى دي خيا ببراعة لصاروخية من قبل كانتويل

 

من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 38.
وعادت تقنية الفار في الدقيقة 42، لتهدي مانشستر يونايتد ركلة جزاء جديدة بعد اصطدام الكرة بيد كانتويل، ونفذ مارسيال ركلة الجزاء هذه المرة، ليتألق كرول من جديد ويتصدى لها.

وعاد كرول لإخراج صاروخية من فريد من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 44، لينتهي الشوط الأول بتقدم مانشستر يونايتد 2-0.

وفي الدقيقة 46 من الشوط الثاني، انطلق أرون من الجانب الأيمن وأرسل عرضية لبوكي الخالي من الرقابة داخل منقطة الـ6 ياردة، إلا أن المهاجم سدد إلى جوار القائم بغرابة.

وانفرد مارسيال بكرول في الدقيقة 53، مسددًا كرة أرضية أخرجها الحارس الهولندي لركلة ركنية.

وشكل البديل هيرنانديز نشاطًا ملحوظًا في الجانب الأيسر، وفي الدقيقة 72 سدد كرة من على حدود منطقة الجزاء أمسك بها دي خيا.

وأطلق مانشستر يونايتد رصاصة الرحمة على نورويتش في الدقيقة 73، بعد سلسلة من التبادلات للكرة بين راشفورد ومارسيال، انتهت بتمريرة بالكعب من راشفورد، لينفرد مارسيال ووضع كرة ساقطة من فوق كرول، ليسجل الهدف الثالث للشياطين الحمر. 

وفي هذا الموسم  كان دفاع مانشستر يونايتد متذبذباً وكان خط الوسط غير موجود فعليًا وإن هجومهم قد يكون الشيء الوحيد الذي يمنح المشجعين الأمل. كانت المرة الأولى التي بدأ فيها كل من ماركوس راشفورد

وأنطوني مارسيال ودانيال جيمس

 

معاً منذ 24 أغسطس الفوز 3-1 على نورويتش ، وكانوا القوة الدافعة وراء أول انتصار للنادي منذ منتصف سبتمبر  بينما سجل هدف نورويتش الوحيد أونيل هيرنانديز

 

وكان راشفورد الذي كان يلعب دور الجناح الأيسر والذي لا يزال يبدو وكأنه أفضل ما لديه يمثل تهديدًا صاخبًا.

استفاد من الركود في الدفاع ليحرز سريرياً المركز الثاني مع يونايتد مضيفًا إلى المباراة الافتتاحية لسكوت ماكوميني والتي كانت 2000 في الدوري الإنجليزي الممتاز  من تمريرة جيمس الجميلة.

كان Martial

هو أول بداية له في الدوري منذ المباراة الثالثة لهذا الموسم وسجل الهدف الثالث بعد رافعة جليلة من راشفورد.

ويقابل اللاعب الفرنسي الدولي مساعدة الشهي مع لمسة رائعة جميلة على تيم كرول الممتاز

 

بعد ذلك  قيل لسولسكاير أن ارتباط راشفورد،مارتيال للهدف الثالث على وجه الخصوص يشبه آندي كول ودوايت يورك

في أبهى صورهما.

و قال  سولسكاير

  “لقد كان رائعًا أن نراهم يترابطون لقد فاتنا أنطوني وستنمو هذه الشراكة وتنمو كانت نهاية رائعة [للهدف الثالث]

 

  • اترك رد