x

عنصرية جوارديولا تنهى مسيرة محرز مع السيتى

  • حسب مصادر شطلاوي كورة فإن الجناح الطائر رياض محرز قد لا يستكمل مسيرته مع مانشستر سيتى الموسم القادم ..

    و يعانى الدولي الجزائري رياض محرز من تهميش مدربه في مانشستر سيتي، بيب غوارديولا، للموسم الثاني .
    على الرغم من البداية القوية لمحرز في الموسم الحالى ، والتي أوحت بأنّ الأمور ستختلف عن العام الماضي .
    وخاصة مع إصابة الألماني ساني التي ستبعده لفترة كبيرة . 

     غاب محرز أو استبعد من مباراة قمة الدوري الإنجليزي التي جمعت فريقه مانشستر سيتي مع ليفربول الانجليزى ، الأحد 10 نوفمبر ،
    على ملعب «أنفيلد» وانتهت بهزيمة السيتى أمام الليفر بنتيجة ثلاثة أهداف لهدف واحد . حيث فضل الإسباني بيب غوارديولا جلوس رياض على دكة الاحتياط القرار الذى فتح باب الجدل والتصريحات من النقاد والصحفيين  وحتى الجماهير الانجليزية . 

     

    تعليق بلماضي على أزمة رياض و جوارديولا :


    فى تصريحات له على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقده ، قال جمال بلماضى قبيل مباراة الجزائر وزامبيا بتصفيات كأس أمم إفريقيا 2021 :

    «لا أريد انتقاد مدرب رياض  ، لكني أعتقد أنّ محرز كان بإمكانه تقديم الكثير في مباراة ليفربول الأخيرة، وحتى في المواجهات السابقة .

    وتابع تصريحاته قائلاً : أخشى أن يتأثر رياض بجلوسه احتياطيا في مانشستر سيتي ، أعلم أنه لا يعاني من الناحية الفنية ، خاصة أنه يلعب كل أسبوع، ولكن محرز من نوعية اللاعبين الذين يحبون المشاركة ، ومن الطبيعي أن يتأثر عندما لا يلعب . لا أريد خلق المشاكل لمحرز ولكني أعتقد أنه يستحق أفضل من هذا .

    تعليق جوزيه مورينيو على أزمة محرز :

    أوضح البرتغالي جوزيه مورينيو ، في تحليله لمباراة السيتيزنز والليفر أنّ مشاركة محرز كانت ستحد من خطورة لاعبى ليفربول أرنولد واندي روبرتسون اللذين شكلا خطورة دائمة على خط خط دفاع السيتي بكراتهما العرضية ، كما أنّ رياض يملك حلولاً فنية ومهارية تمكن فريقه من التحكم في إيقاع المباراة.

    بداية جيدة لمحرز ولكن ..

    لعب رياض محرز في الموسم الحالي (2019-2020) 8 مباريات في الدوري الإنجليزي الممتاز مع مانشستر سيتى ، سجل هدفين وصنع 3 أهداف أخرى، ,, وخاض 4 مباريات في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، سجل فيها هدفاً واحداً وقدم 3 تمريرات ، و شارك بمباراتين فى مسابقة كأس الرابطة الإنجليزية لكرة القدم دون أن يحرز في أية أهداف .

    هذه الأرقام التى كانت توحى بأنّ محرز في طريقه لموسم أفضل من الموسم السابق بالرغم من عدم كسبه ثقة المدرب الكاملة ،
    كان اللاعب الجزائري قد شارك فى الموسم الماضي في 27 مباراة للدوري الإنجليزي الممتاز، من بينها 14 كأساسي، و13 كبديل، بمجموع 1338 دقيقة،أحرز 7 أهداف، وصنع  4 .

    خاض محرز في الموسم الماضي أيضاً، 4 مباريات لمسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، سجل خلالها هدفين، وقدم تمريرة حاسمة واحدة، كما خاض 5 مباريات في كأس الرابطة الإنجليزية المحترفة لكرة القدم، سجل فيها هدفين وصنع ثلاثة أهداف أخرى. وشارك في 6 مباريات لدوري أبطال أوروبا سجل خلالها هدفاً واحداً، وقدم 4 تمريرات حاسمة.

    تاريخ جوارديولا مع اللاعبين الأفارقة :

    التهميش والتجاهل الكبير الذي يعاني منه رياض محرز من جوارديولا ، يؤكد أن رياض يعاني من عنصرية الكاتالوني غوارديولا، خاصة أنّ تاريخ بيب يتضمن اتهامات مشابهة في تعاملاته مع لاعبين آخرين خلال مشواره التدريبي.

    اتهم غوارديولا بالعنصرية من قبل تجاه اللاعبين الأفارقة ، حيث درب، أربعة لاعبين أفارقة بارزين من قبل ، كانت علاقته بهم متوترة .

    ففي عام 2008 كان يدرب  المهاجم الكاميروني صامويل إيتو، عندما كان مدربا لبرشلونة وقتها لكن هداف منتخب الكاميرون غادرالفريق في العام التالي بعد خلافات كبيرة مع جوارديولا .

    وفى نفس السياق ، فإن الإيفواري يايا توريه كان أحد نجوم برشلونة عندما تولى  غوارديولا قيادة الفريق، لكن في سنة 2010 وبعدما تأكد النجم الايفوارى من فقدان مكانه الأساسي في تشكيلة خط وسط برشلونة لمصلحة الإسباني بوسكيتس قرر الرحيل الى مانشستر سيتي.

    وتشاء، الأقدار أن يلتقى توريه مع جوارديولا بعد 6 سنوات ، عندماتولى جوارديولا منصب المديرا الفني للفريق الإنجليزي وظهر الخلاف واضحاً بينهما وانتهى برحيل اللاعب عن السيتى . 

    وتؤكد كل المقدمات السابقة انه وفي حال استمرار الوضع على ما هو عليه بالنسبة لرياض محرز مع مدربه فإنّه سيسير على نفس طريق هؤلاء اللاعبين السابق ذكرهم ويغادر نادي مانشستر سيتي في الموسم القادم ، ولكن أعتقد أنه غير منطقي أن يكون هناك لاعب بحجم محرز  ضمن قائمة 30  مرشحاً لجائزة أفضل لاعب في العالم لسنة 2019، لا يتمكن من فرض وجوده فريقه ولا ينجح في إقناع المدرب بتواجده فى التشكيلة الأساسية للفريق .

     

  • اترك رد